الحكم على الحارسة الأمريكية هوب سولو بالسجن لمدة عامين

بالتهمة الموجهة إليها

حكمت الحارسة السابقة لمنتخب كرة القدم الأمريكي، هوب سولو، بالسجن لمدة عامين مع وقف التنفيذ، بعدما وجدت خلف مقود سيارتها في وضع لا يسمح لها بالقيادة في مارس الماضي.

وأقرت ابنة الأربعين عاما التي ساهمت في قيادة المنتخب الأمريكي للسيدات للفوز بذهبية أولمبيادي بكين 2008، ولندن 2012، وكأس العالم 2015، بالتهمة الموجهة إليها، مشيرة إلى أنها تتعافى ببطء بعد خضوعها للعلاج من الإدمان على الكحول.

وتم توقيف سولو في مارس الماضي، بعدما وجدتها الشرطة مغمى عليها خلف مقود السيارة في موقف تابع لمركز تسوق في ولاية كارولينا الشمالية، مع وجود طفليها التوأمين البالغين من العمر عامين في السيارة.

وأظهرت الاختبارات أن تركيز الكحول في الدم كان ثلاثة أضعاف الحد القانوني مع وجود أثار رباعي “هيدرو كانابينول” الذي يعرف اختصارا بـ “تي إيتش سي”، وهو الجزيئة الأكثر شهرة في نبات القنب الهندي، في العينة التي أخذت منها.

وأفادت صحيفة “وينستون-سالم دجورنل” أن مكتب المدعي العام لمقاطعة فورسيث أصدر الاثنين حكما على سولو بالسجن لمدة عامين مع وقف التنفيذ.

وذكرت الصحيفة أنه تم إسقاط تهم الجنحة وإساءة معاملة الأطفال ومقاومة الشرطة.

ونشرت سولو على موقع “إنستغرام” مساء الاثنين “لقد استهنت بالجزء المدمر للكحول في حياتي”، مضيفة “لقد ارتكبت خطأ فادحا. إنه من دون شك أسوأ خطأ في حياتي”.

وأشارت إلى أنه “كان طريقا طويلا” في مسار تعافيهما من الإدمان، شاكرة أصدقائها وعائلتها والمحامين والعاملين في العيادة التي تتلقى فيها العلاج، من دون أن تذكر الحكم الصادر بحقها بشكل مباشر.

اخترنا لك
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.