وقفة صلاة وصمت في مستشفى أوتيل ديو عن راحة أنفس ضحايا 4 آب

لا نستذكر الماضي كي نتألم بل اكثر كي نتعلم

أقامت مستشفى أوتيل ديو “وقفة صلاة وصمت” عن راحة أنفس الضحايا وعائلاتهم الذين سقطوا في 4 آب، أمام قسم الطوارئ “الشاهد على هذه الليلة المشؤومة”.

بعد دقيقة صمت والنشيد الوطني، تلا الآب ايلي ضو صلاة “من أجل لبنان والضحايا وعائلاتهم، ومن أجل الأطباء والممرضين والممرضات، خصوصا الذين عملوا في تلك الليلة لإنقاذ المصابين، ومن أجل كل المتضررين من هذه الليلة”.

بعدها تحدث المدير العام لمستشفى أوتيل ديو السيد نسيب نصر قائلا: “تعهد المستشفى بالوقوف كل سنة في هذا الوقت امام قسم الطوارئ الذي قام بعمل بطولي في هذه الليلة، آملين ان تحل العدالة لضحايا الانفجار ولوطننا لبنان”.

أضاف : “لا نستذكر الماضي كي نتألم بل اكثر كي نتعلم! وننظر أيضا للمستقبل ولمستقبل هذا الوطن الذي سنبقى فيه مهما حاولوا”.

وأضاء الحضور في الختام الشموع امام شعار 4 آب الخاص بمستشفى أوتيل ديو.

اخترنا لك
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.