مفتي طرابلس : الافتراء على الرئيس ميقاتي مستهجن ومرفوض

نحذر من إستمراره في هذه الظروف الصعبة

رأى مفتي طرابلس والشمال الشيخ محمد إمام أنّ الهجوم على الرئيس المكلف نجيب ميقاتي وعلى موقع رئاسة الحكومة بهذا الشكل، يعدّ سابقة في العمل السياسي من أشخاص موجودين في مواقع المسؤولية.

خصوصا لجهة تدني المستوى وهبوطه في المبنى والمعنى.

ولفت الشيخ إمام إلى أن إلقاء المسؤولية في ملفات حساسة على كاهل دولة الرئيس ميقاتي من أشخاص كانوا وما يزالون في موقع المسؤولية المباشرة عن هذه الملفات، هو أمر مستهجن ومستغرب.

وأضاف : “إن أسلوب الكلام وطريقة هذا الهجوم الذي يخرج عن الموضوعية الى الاستهداف والافتراء والعداء الشخصي وصولا الى الى الخروج عن المألوف في التخاطب السياسي هو أمر مرفوض ونرفضه من موقعنا في الطائفة كما يرفضه أبناء الطائفة، ونحذر من إستمراره في هذه الظروف الصعبة”.

اخترنا لك
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.