جنبلاط من الأونيسكو : يجب تطبيق الطائف قبل البحث بتعديله والمهم اليوم انتخاب رئيس

شدد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط من “الأنيسكو”، على أن “الأهم اليوم انتخاب رئيس للجمهورية”.

وقال : “المعركة الكبرى الآن ليست في صلاحيات الرئاسية الواضحة دستوريا وسياسيا، بل المشكلة في انتخاب الرئيس ولاحقا تشكيل حكومة ذات مصداقية، تطلق الإصلاحات المطلوبة للبدء بالإنقاذ الاقتصادي والمالي”.

أضاف : ” الطائف أساسي جدا لأنه كرس إنهاء الحرب التي شهدها لبنان على مدى 15 عاما. وقبل البحث في تعديل الطائف، علينا تطبيقه أولا للوصول الى إلغاء الطائفية السياسية. من قال انني كوريث لكمال جنبلاط أعارض إلغاء الطائفية السياسية”.

وختم : “في بنود الطائف المتعددة، هناك بند ينص على إنشاء مجلس الشيوخ الذي لم يطبق حتى الآن. هذا المطلب ورد في مذكرة الهيئة العليا للطائفة الدزرية إلى الرئيس السابق أمين الجميل، لكننا اصطدمنا مع النظام السوري برفض قاطع لأن النظام لا يريد إعطاء الدروز في لبنان امتيازا إضافيا قد ينعكس على دروز سوريا”.

اخترنا لك