منعطف درامي قبيل مونديال قطر… هل انتهى مشوار رونالدو مع مانشستر يونايتد ؟

كشفت تقارير صحفية تأكد غياب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم فريق مانشستر يونايتد، عن مباراة مضيفه فولهام غدا الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ16 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبحسب صحيفة “Mirror Football” البريطانية، فإن رونالدو لم يسافر مع بعثة مانشستر يونايتد إلى العاصمة البريطانية، لندن، لمواجهة فولهام، ليتأكد غياب النجم البرتغالي.

وستكون هذه المباراة الأخيرة بالنسبة لمانشستر يونايتد ضمن الدوري الإنجليزي، قبل فترة توقف طويلة بسبب إقامة نهائيات بطولة كأس العالم في قطر خلال الفترة من 20 نوفمبر الجاري ولغاية 18 ديسمبر 2022.

بينما خاض رونالدو آخر مباراة له مع مانشستر يونايتد يوم السبت الماضي، ضد أستون فيلا في “البريمير ليغ” وتعرض لهزيمة مؤثرة (1-3) خاصة وأنه حمل شارة قائد الفريق، وقد تكون تلك كانت المباراة الأخيرة في مسيرة “صاروخ مادير” بقميص “الشياطين الحمر”، خاصة وأنه لم يشارك أساسيا في معظم مباريات فريقه، بسب اصطدامه مع الهولندي إيريك تين هاج المدير الفني لمانشستر يونايتد.

وحسب تقارير صحفية، فإن رونالدو سيعمل بقوة على مغادرة مانشستر يونايتد عقب مشاركته مع البرتغال في نهائيات مونديال 2022، وذلك خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير 2023، وهو الذي رغب في الرحيل الصيف الماضي، لعدم مشاركة مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا.

يذكر أن كريستيانو رونالدو، البالغ من العمر 37 عاما، لم يسجل سوى 3 أهداف فقط هذا الموسم في 16 مباراة مع مانشستر يونايتد.

اخترنا لك