إيران… تعدم رجلَين متهمين بقتل عنصر أمن خلال الاحتجاجات

نفذت إيران اليوم حكمَي إعدام بحق رجلَين بتهمة قتل عنصر أمن أثناء الاحتجاجات التي أثارتها وفاة الشابة الكردية مهسا أميني، وفق ما نقلت “وكالة الصحافة الفرنسية “عن موقع “ميزان أونلاين” التابع للسلطة القضائية الإيرانية.

وبذلك، يرتفع عدد عمليات الإعدام على خلفية الاحتجاجات الأخيرة في الجمهورية الإسلامية إلى أربعة، إذ أُعدم رجلان في كانون الأول.

وجاء على الموقع أن “محمد مهدي كرامي وسيد محمد حسيني، منفّذَي الجريمة التي أدت إلى استشهاد روح الله عجميان، أُعدما هذا الصباح” (السبت)، مشيرة إلى أحد عناصر قوات الباسيج المرتبطة بالحرس الثوري الإيراني.

ونفذّت عمليّتا الإعدام شنقا رغم الحملة التي قامت بها مجموعات حقوقية دولية للإعفاء عن الرجلَين.

وقال مدير “منظمة حقوق الإنسان في إيران” محمود أميري مقدم :”إن الرجلين تعرضا للتعذيب وحُكم عليهما بعد محاكمات صورية… بدون الحد الأدنى من معايير الإجراءات القانونية اللازمة”.

وأضاف في تغريدة إلى أن عمليتَي الإعدام الأخيرتين “يجب أن تكون لهما عواقب أقسى” على النظام الإيراني، وطالب بفرض “عقوبات جديدة وأكثر حزما ضد أفراد وكيانات”.

اخترنا لك