إيطاليا تعرض على مصر مشروع ربط كهربائي بكلفة 2.8 مليار دولار

تهتم الاوساط السياسية والاقتصادية كما الصحافة الإيطالية منذ فترة بالعرض الذي قدمته إيطاليا على جمهورية مصر العربية والذي يتضمن مشروع ربط كهربائي بكلفة 2.8 مليار دولار أميركي، بحسب ما جاء في وكالة “أكي” الايطالية.

وشمل العرض توقيع مذكرة تفاهم لتنفيذ دراسات مشروع الربط الكهربائي بين البلدين، على أن تتحمل إيطاليا تكلفة الاستشارات وتقديم دراسة جدوى المشروع لوزارة الكهرباء المصرية قبل اتخاذ قرار التوقيع.

تتراوح القدرات الكهربائية المزمع تبادلها بين مصر وإيطاليا بين 2500 و3000 ميغاوات، وفقا للمناقشات الأولية والعرض المقدم من إيطاليا الذي يتضمن التزام تدبير التكلفة من بنوك إيطالية وجهات تمويل أوروبية.

وتأتي المفاوضات في وقت تعاني فيه أوروبا أزمة طاقة طاحنة لم تشهدها منذ سنوات، بسبب نقص إمدادات الغاز الناتج عن تداعيات حرب روسيا على أوكرانيا وقفزة أسعار الغاز مما يدفع الأوروبيين للاتجاه إلى بدائل أخرى لتأمين إمدادات الكهرباء، منها التوسع في مشروعات الطاقة المتجددة والربط الكهربائي مع دول أخرى.

من المقرَّر بدء التشغيل التجريبي لمشروع الربط الكهربائي بين البلدين نهاية شهر أيار 2025، على أن يبدأ التشغيل الرسمي للمشروع، البالغة تكلفته 1.8 مليار دولار، على مرحلتين، الأولى في يونيو 2025 بقدرة 1500 ميغاوات، والثانية في نوفمبر من العام نفسه بقدرة 1500 ميغاوات أيضا.

وتسعى مصر لاستغلال القدرات الكهربائية المنتجة لديها يوميا والتي تبلغ نحو 58 ألف ميغاوات، في وقت يبلغ فيه الاستهلاك يوميا 33 ألف ميغاوات. وهي في هذا الاطار تعمل حاليا على مشروع للربط الكهربائي مع السعودية، توج باتفاق في العام 2021 مع الشركات الفائزة بمناقصات، طرحتها الجهات المسؤولة عن الكهرباء في البلدين.

اخترنا لك