أهالي ضحايا تفجير المرفأ مستمرين في الاعتصام أمام مقر أمن الدولة

حتى اطلاق وليم نون

استمر اليوم اعتصام اهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت الى جانب عشرات الناشطين أمام المديرية العامة لأمن الدولة في الرملة البيضاء، للمطالبة باطلاق الناشط وليام نون.

وانضم الى المعتصمين، عدد من النواب من بينهم رازي الحاج، الياس حنكش وميشال معوض، وعدد من المحامين الذين دخلوا الى مقر أمن الدولة للعمل على اطلاقه.

وعمد المعتصمون الى قطع المسلك الغربي لأوتوستراد الماريوت بواسطة الاشخاص وأغصان الاشجار ما تسبب بزحمة سير، وحول السير في اتجاه الطريق البحرية.

واكد المعتصمون تصميمهم الاستمرار بقطع الطريق والتجمع امام المديرية حتى اطلاق نون.

اخترنا لك