الحملة الوطنية لـتحرير الأسير جورج عبد الله تواصل تحركاتها التضامنية مع أحمد سعدات

التقى وفد من “الحملة الوطنية لتحرير الأسير جورج عبدالله”، قيادة بيروت في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، في مقرها الرئيسي في مخيم مارإلياس، في سياق فعاليات الأسبوع العالمي للتضامن مع الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الأسير أحمد سعدات.

وأكد الطرفان في بيان، “معاني الصمود التي يعبر عنها الفريقان المناضلان عبدالله وسعدات، واستمرار متابعة فعاليات الحركة الوطنية الأسيرة ومواصلة النضال تجاه القضية الفلسطينية وشعبها”.

يذكر أن “الأسبوع الدولي للعمل من أجل الإفراج عن أحمد سعدات وجميع الأسرى الفلسطينيين”، انطلقت فعالياته يوم السبت في 14 من الحالي، بدعم من أكثر من 220 منظمة من أكثر من 30 دولة.

إشارة إلى أن “شبكة صامدين للتضامن مع الأسرى الفلسطينيين” أطلقت هذا الاسبوع التضامني، لمناسبة الذكرى الحادية والعشرين لاعتقال السلطة الفلسطينية سعدات، بهدف تسليط الضوء على قضية الأسرى الفلسطينيين ونضالهم اليومي في سجون الاحتلال الصهيوني، ومن ضمنهم سعدات.

اخترنا لك