إعفاء حاكم البنك المركزي العراقي بعد انهيار الدينار

الحوار نيوز

أعفى رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، الإثنين، محافظ البنك المركزي العراقي مصطفى غالب مخيف الكتّاب من منصبه،وكلف علي محسن اسماعيل العلاق بإدارة البنك المركزي بالوكالة.

وكان محامي رئيس الوزراء، محمد مجيد الساعدي، اعترض على المحافظ السابق الكتّاب في الثاني من كانون الثاني الجاري ، لأنه “لا تنطبق عليه شروط منصب محافظ البنك المركزي التي تتضمن أن يكون المحافظ خبيرا مختصّاً في الشؤون الصيرفية أو المالية أو الاقتصادية”. وكان هذا الاعتراض بعد أن ارتفع سعر الدولار مقابل الدينار العراقي ارتفاعاً مؤثراً.

والبنك المركزي العراقي مسؤول عن :

الحفاظ على الاستقرار النقدي ومنع التضخم.

تنفيذ السياسة النقدية بما فيها سياسات أسعار الصرف

إدارة احتياطي الدولة من النقد الأجنبي.

إصدار وإدارة العملة (الدينار العراقي )

تنظيم القطاع المصرفي للنهوض بنظام مالي تنافسي ومستقر.

مستشار للدولة في الامور المالية

وكان الكتّاب، وهو خبير قانوني، يشغل منصب محافظ البنك المركزي العراقي، منذ 14 أيلول سنة 2020،وكان مديراً للدائرة القانونية في البنك المركزي العراقي، قبل تعيينه محافظاً للبنك.

المحافظ الجديد

المحافظ الجديد علي محسن اسماعيل العلاق ،يشغل منصب رئيس مجلس محافظي صندوق النقد العربي منذ 15 أبريل (نيسان) 2020،في جمهورية العراق.

وهو محافظ العراق في “صندوق النقد الدولي منذ 2014، ومحافظ العراق في “بنك التنمية الاسلامي” منذ 2014، ومحافظ العراق في “صندوق النقد العربي”. .2014″

كما أنه عضو في كل من: “جمعية المحاسبين القانونيين العراقية“، ” جمعية الاقتصاديين العراقية”، “نقابة المحاسبين والمدققين العراقية”، و”جمعية المستشارين القانونيين العراقية.

تقلد منصب محافظ البنك المركزي العراقي بالوكالة ورئيس مجلس الإدارة بين 2014 و 2020 ، وترأس كلا من “المجلس المشترك لمكافحة الفساد في العراق“ بين 2007 و2014، و مجلس أصحاب مبادرة الشفافية للصناعات الاستخراجية بين 2010 و 2014، و”مجلس وكلاء الوزارات بين 2007 و2013

كما شغل منصب الأمين العام في مجلس الوزراء” بين 2006 و2014، ومفتش عام في “وزارة النفط بين 2004 و 2006، وتولى في الفترة بين 1977 و 2003 وظائف عديدة في “وزارة التجارة العراقية ومكاتب تدقيق في العراق والكويت ووظائف إدارية ومحاسبية ومالية أخرى، بالإضافة إلى عمله محللاً مالياً في الكويت وكندا.

كما كان عضواً في اللجنة العليا المشتركة في الأمم المتحدة لإصلاح القطاع العام والخاص بين 2008 و2010.

حاز على “وسام المؤرخ العربي”.

حاصل على دكتوراه فخرية في التاريخ الاسلامي من “معهد التاريخ العربي والتراث العلمي للدراسات العليا” في جامعة الدول العربية، ودبلوم عال في العلوم المالية عام 1979 من ”جامعة بغداد في العراق، وبكالوريوس في المحاسبة وإدارة الأعمال عام 1976 من “الجامعة المستنصرية“ في العراق، وشهادة مراقب حسابات مجاز.

اخترنا لك